رئيس التحريرأميرة عبدالله
أخر الاخبار

وزيرة الهجرة تشهد احتفالية القنصلية المصرية بالعيد القومي في مونتريال وتلتقي أبناء الجالية المصرية

وزيرة الهجرة تشهد احتفالية القنصلية المصرية بالعيد القومي في مونتريال وتلتقي أبناء الجالية المصرية

كتبت :أميرة عبدالله

شاركت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، في الاحتفال الذي أقامه السفير حسام محرم القنصل العام المصري بمونتريال، بمناسبة العيد القومي لمصر، بحضور الدكتور صابر سليمان مساعد وزيرة الهجرة لشئون التطوير المؤسسي، والسفير أحمد أبو زيد سفير مصر بكندا، فضلا عن لفيف من أعضاء الجالية المصرية في كندا. وقد بدأت احتفالية العيد القومي بالقنصلية المصرية في مونتريال بالسلام الوطني لمصر والسلام الوطني لكندا، واستهلت وزيرة الهجرة كلمتها خلال الحفل بالتأكيد على أنها حرصت على التواجد في كندا للمشاركة في فعاليات شهر الحضارة المصرية الذي وافق عليه برلمان مقاطعة أونتاريو، ولمشاهدة رفع العلم المصري وللمرة الأولى على برلمان المقاطعة وسماع السلام الوطني للبلدين معًا، مؤكدة أن هذا يعكس الدور العظيم الذي قامت به الجالية المصرية في كندا في تحقيق هذا الإنجاز الكبير، لإظهار الدور المحوري لمصر أمام العالم ومقدراتها التاريخية والثقافية. وأجرت السفيرة نبيلة مكرم حوارًا مفتوحًا مع الحاضرين من أبناء الجالية المصرية من مختلف الفئات والتخصصات والمشاركين في الاحتفال بالعيد القومي لمصر، واستمعت إلى أسئلتهم واستفساراتهم، وثمنت دورهم وجهودهم ونشاطهم العلمي والعملي، مؤكدة أن جميع مؤتمرات “مصر تستطيع” التي نظمتها الوزارة واستضافت خلالها عددًا من علماء مصر في الخارج كان دائما يوجد ممثل عن دولة كندا. وفيما يتعلق بأسئلة المستثمرين ورجال الأعمال عن الاستثمار في مصر، أوضحت وزيرة الهجرة أن الوزارة تقوم الآن على الإعداد لمؤتمر “مصر تستطيع بالتنمية والاستثمار” لعرض الصورة الحقيقية عن الفرص الاستثمارية في مصر للمواطنين في الخارج، وتصحيح أي ادعاءات مغلوطة عن الاستثمار في مصر. وعن دور أجهزة الدولة المصرية، أشادت الوزيرة بجهود الأجهزة الرقابية المصرية في مكافحة الفساد وكشفه والتخلص منه، مؤكدة أن الدولة لا تغض بصرها عن أي مسئول يثبت عليه أنه متورط في أحد قضايا الفساد، فالدولة تناشد الإصلاح والارتقاء بشعبها لمصاف الدول المتقدمة ولن تسمح بوجود أي مظهر من مظاهر الفساد الذي من شأنه إعادة مصر لسنوات إلى الوراء. وعن أبناء مصر من الشباب في الخارج، أكدت السفيرة نبيلة مكرم أن الدولة تولي اهتمامًا كبيرًا بالشباب في الداخل والخارج، لذلك تهتم وزارة الهجرة بالشباب من أبناء الجيلين الثاني والثالث، وأيضًا الطلاب المصريين بالخارج وتنظيم رحلات لهم إلى مصر للتعرف على حضارتهم وتاريخهم، مشددة على دور الشباب في الرد على الأخبار السلبية والمحبطة، والشائعات التي تثار حول الدولة المصرية، والقيام بدور توعوي بين زملائهم وأقرانهم للتعريف بحجم الإنجازات التي تقوم بها الدولة المصرية والمشروعات القومية المختلفة على أرض الوطن. كما طرح بعض الحاضرين، من الطلبة والمعلمين وأساتذة الجامعات، عدة أسئلة حول معادلة الشهادات الجامعية المصرية، وتطوير مناهج التعليم قبل الجامعي، وكذلك إمكانية المشاركة المجتمعية لتمويل البحث العلمي. وحول تحريف بعض تصريحاتها وتفسيرها على غير المقصود به، أكدت الوزيرة أن الشعب المصري على قلب رجل واحد، وأن الدولة ترعى أبناءها ولا تهددهم وتساندهم وتلبي احتياجاتهم وترد على استفساراتهم، وذلك ما تحرص عليه الوزارة دائمًا. وتجدر الإشارة إلى أن الاحتفال بشهر الحضارة المصرية شمل على العديد من الأنشطة التي من شأنها نشر الثقافة والفنون المصرية المتعددة، وذلك برعاية رئيس مجلس الوزراء الدكتور المهندس مصطفى مدبولي، من أجل إثراء هذا الحدث الفريد من نوعه والتعريف بمقدرات مصر الثقافية الكبيرة والممتدة عبر العصور.

شارك برأيك وأضف تعليق

أحدث التعليقات

    2022 ©