رئيس التحريرأميرة عبدالله
أخر الاخبار

الإختلاف بين المفاعل النووي.. والمفاعل الكيميائي..!!

الإختلاف بين المفاعل النووي.. والمفاعل الكيميائي..!!

بقلم: الدكتور على عبد النبى
خبير الشئون النووية والنائب الاسبق لرئيس هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء

في 12 اغسطس ، وخلال تجارب الصواريخ فى موقع التجارب البحرية المركزى التابع لوزارة الدفاع الروسية بالقرب من سيفيروديفينسك وقع انفجار فى مفاعل كيميائي دفع صاروخى نفاث سائل . وكان نتيجة للمصادفة المأساوية للظروف، فقد اشتعلت النيران في الوقود، أعقبه انفجار.

وكانت تجرى اختبارات نظام الدفع النفاث السائل على منصة في مياه البحر الأبيض. حيث كان الخبراء والمهندسين النوويين يقومون باعمال تتعلق بصيانة مصدر طاقة النظائر المشعة المثبت فى الصاروخ .

ووفقا للبيانات الأولية، عندما وقع الحريق، حاولوا السيطرة على الوضع حتى النهاية، ولكن للأسف فشلوا. وألقى الانفجار عدة أشخاص في البحر.

ونود أن نوضح التفاعلات النووية تتم داخل مفاعل نووى ؛ وان التفاعلات الكيميائية تتم داخل مفاعل كيميائي ؛ وفى الحالتين يطلق عليهم مفاعل.

وايضا نحب أن نوضح أن المفاعل النووى لا ينفجر مثل القنبلة النووية ؛ ولكن ينصهر. لكن على العكس من ذلك فإن المفاعل الكيميائي ينفجر .

المفاعل الروسى الذى انفجر هو مفاعل كيميائي يعمل بمواد كيميائية سائلة وبها مواد نووية مشعة.

ونتيجة الانفجار زاد معدل الإشعاع عن المعدل الطبيعى فى منطقة الانفجار واستمر لمدة قصيرة جدا ثم رجع المعدل الطبيعى. فقد ارتفع الإشعاع الى 2 ميكرو سيفرت اى بمقدار سبعة أضعاف عن المعدل الطبيعى؛ لكن هذه الزيادة لم تصل إلى الحد الذى يبدأ فيه الإشعاع يسبب ضرر للإنسان وهو 11 ميكرو سيفرت.

ونتيجة الانفجار فقد توفى 5 من الخبراء كانوا يعملون فى اختبار هذا المفاعل.

الميديا الغربية عرضت فيديوهات يظهر فيها الانفجار على شكل عش الغراب … لو الموضوع كده ؛ كان يبقى انفجار قنبلة نووية .. وكان عدد الوفيات بالمئات وليس 5 كما أعلنت روسيا.

اليوم روسيا هى الدولة المتصدرة للسوق العالمى فى بيع المحطات النووية وازاحت أمريكا من تصدر قائمة المصدرين .. وامريكا يهمها إزاحة روسيا من تصدر القائمة .. فالحادثة كانت فرصة ذهبية للميديا الغربية لتشويه صورة الصناعة النووية الروسية .. ونشرت فيديوهات لا تمت بصلة للحادث .. وكان هدفه حرب اقتصادية تجارية تكنولوجية.

فيديو عش الغراب الذى نشرته الميديا الغربية هو لانفجار آخر .. وليس لهذا الحادث .. وده من شغل الميديا الغربية .

كما أن الحكومة الروسية أعلنت أن 5 من العاملين فى المشروع قد توفوا .. واعلنت أسماءهم .. ولو حدث غير كده حيترتب على ذلك وجود عدم ثقة فى الحكومة الروسية من العاملين فى المجال النووى الروسى ومن الشعب الروسى وكذا من زبائن روسيا فى المجال النووى.
.
هذا الحادث حدث فى مجال استخدام الطاقة النووية فى المجال العسكرى … وهى بعيدة كل البعد عن المجال السلمى والمتمثل فى المحطات النووية لتوليد الكهرباء مثل محطة الضبعةالنووية.

محطة الضبعة النووية هى من الجيل الثالث المتقدم؛ ولها معايير أمان خاصة؛ والمبنى الخاص بالمحطة النووية يستطيع تحمل سقوط طائرة وزنها 400 طن وتسير بسرعة 150 متر فى الثانية ؛ كما يتحمل موجة سونامى بارتفاع 20 متر وتحمل زلزال بقوة 8 ريختر وتحمل الفيضانات الكبيرة والأعاصير والرياح الشديدة ويتحمل الانفجار الداخلى … وبذلك فإن محطة الضبعة النووية تمتلك اعلى درجات الأمان.

المفاعل النووي.. والمفاعل الكيميائي..واوجه الاختلاف فى 12 اغسطس ، وخلال تجارب الصواريخ فى موقع التجارب البحرية المركزى التابع لوزارة الدفاع الروسية بالقرب من سيفيروديفينسك وقع انفجار فى مفاعل كيميائي دفع صاروخى نفاث سائل . وكان نتيجة للمصادفة المأساوية للظروف، فقد اشتعلت النيران في الوقود، أعقبه انفجار.وكانت تجرى اختبارات نظام الدفع النفاث السائل على منصة في مياه البحر الأبيض. حيث كان الخبراء والمهندسين النوويين يقومون باعمال تتعلق بصيانة مصدر طاقة النظائر المشعة المثبت فى الصاروخ .ووفقا للبيانات الأولية، عندما وقع الحريق، حاولوا السيطرة على الوضع حتى النهاية، ولكن للأسف فشلوا. وألقى الانفجار عدة أشخاص في البحر.ونود أن نوضح التفاعلات النووية تتم داخل مفاعل نووى ؛ وان التفاعلات الكيميائية تتم داخل مفاعل كيميائي ؛ وفى الحالتين يطلق عليهم مفاعل.وايضا نحب أن نوضح أن المفاعل النووى لا ينفجر مثل القنبلة النووية ؛ ولكن ينصهر. لكن على العكس من ذلك فإن المفاعل الكيميائي ينفجر . المفاعل الروسى الذى انفجر هو مفاعل كيميائي يعمل بمواد كيميائية سائلة وبها مواد نووية مشعة.ونتيجة الانفجار زاد معدل الإشعاع عن المعدل الطبيعى فى منطقة الانفجار واستمر لمدة قصيرة جدا ثم رجع المعدل الطبيعى. فقد ارتفع الإشعاع الى 2 ميكرو سيفرت اى بمقدار سبعة أضعاف عن المعدل الطبيعى؛ لكن هذه الزيادة لم تصل إلى الحد الذى يبدأ فيه الإشعاع يسبب ضرر للإنسان وهو 11 ميكرو سيفرت.ونتيجة الانفجار فقد توفى 5 من الخبراء كانوا يعملون فى اختبار هذا المفاعل.الميديا الغربية عرضت فيديوهات يظهر فيها الانفجار على شكل عش الغراب … لو الموضوع كده ؛ كان يبقى انفجار قنبلة نووية .. وكان عدد الوفيات بالمئات وليس 5 كما أعلنت روسيا.اليوم روسيا هى الدولة المتصدرة للسوق العالمى فى بيع المحطات النووية وازاحت أمريكا من تصدر قائمة المصدرين .. وامريكا يهمها إزاحة روسيا من تصدر القائمة .. فالحادثة كانت فرصة ذهبية للميديا الغربية لتشويه صورة الصناعة النووية الروسية .. ونشرت فيديوهات لا تمت بصلة للحادث .. وكان هدفه حرب اقتصادية تجارية تكنولوجية.فيديو عش الغراب الذى نشرته الميديا الغربية هو لانفجار آخر .. وليس لهذا الحادث .. وده من شغل الميديا الغربية .كما أن الحكومة الروسية أعلنت أن 5 من العاملين فى المشروع قد توفوا .. واعلنت أسماءهم .. ولو حدث غير كده حيترتب على ذلك وجود عدم ثقة فى الحكومة الروسية من العاملين فى المجال النووى الروسى ومن الشعب الروسى وكذا من زبائن روسيا فى المجال النووى..هذا الحادث حدث فى مجال استخدام الطاقة النووية فى المجال العسكرى … وهى بعيدة كل البعد عن المجال السلمى والمتمثل فى المحطات النووية لتوليد الكهرباء مثل محطة الضبعةالنووية.محطة الضبعة النووية هى من الجيل الثالث المتقدم؛ ولها معايير أمان خاصة؛ والمبنى الخاص بالمحطة النووية يستطيع تحمل سقوط طائرة وزنها 400 طن وتسير بسرعة 150 متر فى الثانية ؛ كما يتحمل موجة سونامى بارتفاع 20 متر وتحمل زلزال بقوة 8 ريختر وتحمل الفيضانات الكبيرة والأعاصير والرياح الشديدة ويتحمل الانفجار الداخلى … وبذلك فإن محطة الضبعة النووية تمتلك اعلى درجات الأمان.لا قدر الله وحدثت حادثة فى محطة الضبعة كما حدث فى تشيرنوبل وفوكوشيما وثرى مايل ايلاند ؛ فالمواد المشعة لن تخرج خارج مبنى المحطة ولن تضر الإنسان أو البيئة … وستكون الخسائر اقتصادية فقط..دكتور على عبد النبى خبير الشئون النووية والنائب الاسبق لرئيس هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء

لا قدر الله وحدثت حادثة فى محطة الضبعة كما حدث فى تشيرنوبل وفوكوشيما وثرى مايل ايلاند ؛ فالمواد المشعة لن تخرج خارج مبنى المحطة ولن تضر الإنسان أو البيئة … وستكون الخسائر اقتصادية فقط..

شارك برأيك وأضف تعليق

أحدث التعليقات

    2023 ©