رئيس التحريرأميرة عبدالله
أخر الاخبار

إنما الأمم الأخلاق ما بقيت…فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا

إنما الأمم الأخلاق ما بقيت…فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا

 

بقلم :الدكتورة أسماء عبد الرحمن 

يسعى بعض من مخربوا العقول لإفساد عقول ركيزة المجتمع الأساسية وهم الأطفال ، فمؤخرا نرى بعض قنوات التليفزيون التي يؤسفني القول انها تابعة لإحدي الدول العربية ببث كارتون به مشاهد تدعو مثليه بل ويسقونها للاطفال بملعقة كي يتأكدوا من ابتلاعها تحت مسمى كارتون للاطفال وان لم يكن الاهل يشرفون على ابناءهم وما يشاهدونه بعد قليل يجلبون لهم المعتقدات والثقافات المخالفة للأعراف بل وللقيم الدينية والاخلاقية، ليس هذا فحسب ، بل تلك المنصات التي تدس السم في العسل مثل Tasty وبعض التطبيقات على الهواتف مثل B612 الذي من المعروف عنه انه تطبيق للتصوير حيث يقوم في بعض احيان بارسال بعض الاشعارات التي تحمل علم المثلية الجنسية وهو الوان الطيف او الرينبو 🏳️‍🌈 ، فضلًا عن بعض الالعاب والتي شاهدتها بنفسي مثل السيلكون معروضة في الشوارع باسعار رخيصة جدا تحمل الوان العلم .. كل هذا فقط من اجل ان تتقبل المجتمعات الوان العلم ومن ثم ستتقبل معتقداتهم بالتأكيد ، نعم عزيزي القارئ اقصد قوم لوط الدب أهلكهم الله حيث قلب الله قريتهم ورفعها عاليًا وجعل عاليها سافلها، ورافق ذلك صيحة عظيمة ومطر بحجارة من سجيل فأبيدوا عن آخرهم وبقيت قصتهم عبرة للمعتبرين.

وللحديث بقية…!!

شارك برأيك وأضف تعليق

أحدث التعليقات

    2022 ©